IM 2.05 الغمر والتوزيع الحجمي للقهوة المطحونة

الرجاء إنشاء حساب ل دورة قبل البدء بالدرس

يظهر الرسم البياني أدناه معدلات الأحجام النموذجية للجزيئات في طرق التخمير المختلفة. كما يُظهر متوسط حجم الجزيئات (أي، حجم الجزيء الواقع بين أصغر وأكبر جزيء تم قياسه) كنسبة مئوية، بالإضافة إلى كمية الجزيئات الدقيقة في طرق التحضير المختلفة. ووفقًا لبليترسدورف وكلات (2016) يتم تخمير القهوة التركية بتوزيع حجم طحن يقل فيه قطر 50 ٪ من الجزيئات عن 100 ميكرومتر.

ملاحظة: للتوضيح، تعرَّف الجزيئات الدقيقة على أنها أي جسيم يقل قطره عن 100 ميكرومتر.

ويوضح الرسم البياني (أعلاه) الذي أعده أعده بليترسدورف وكلات (2016) المعدلات النموذجية لأحجام الجزيئات وكمية الجزيئات الدقيقة في طرق التخمير المختلفة.

ويعرض الفيديو أدناه النتائج التي توصلنا إليها من خلال تجربة تقارن حصيلة استخلاص أوعية التذوق التي تم تحضيرها باستخدام ثلاثة توزيعات مختلفة لحجم الطحن. قمنا بغربلة الجزيئات وتقسيمها إلى ثلاث مجموعات حسب الأحجام التالية: أقل من 250 ميكرومتر، من 250 إلى 500 ميكرومتر، ومجموعة الصخور التي تحتوي على الجزيئات العالقة في منخل بفتحات قطرها 500 ميكرومتر. وقد وجدنا أن مجموعة الجزيئات التي يقل حجمها عن 250 ميكرومتر قد ارتفعت حصيلة استخلاصها إلى 22٪ خلال 15 ثانية فقط. أما المجموعة التي يتراوح حجمها بين 250 و500 ميكرون، فقد حققت حصيلة استخلاص أقل بقليل من 19٪ في نفس الفترة الزمنية، بينما حققت مجموعة الصخور حصيلة استخلاص تزيد قليلاً عن 14٪. ثم واصلنا قياس حصيلة الاستخلاص لكل عينة لمدة 10 دقائق. 

وبالاستعانة ببعض العمليات الحسابية البسيطة، مع افتراض أن كل حبة طحن كانت مكورة الشكل تمامًا، قدرنا أن أقصى عمق وصلت إليه عمليات الاستخلاصالتآكل و انتشارفي القهوة المطحونة قد بلغ حوالي 100 ميكرومتر (ما يعادل سمك شعرة الإنسان تقريبًا). مما يعني أن نواة كل جزيء من جزيئات القهوة المطحونة يزيد نصف قطره larger than 100 μm, the core of each grind will be relatively untouched by extraction.

العودة إلى: عملية التخمير بالغمر - (قيد الترجمة) > Extraction

You have Successfully Subscribed!