IM 4.07 المبادئ العلمية المرتبطة بأجهزة الإفراغ بالسحب (السيفون)

الرجاء إنشاء حساب ل دورة قبل البدء بالدرس

كما أشار نورمبرج عندما نشر تصميمه، فإن تقنية السيفون تجسد بدقة بعض مبادئ الفيزياء الأساسية.

حيث يتم سد أعلى الحجرة السفلية في السيفون بحشية لمنع الهواء والبخار من الهروب. الرابط الوحيد بين الحجرة السفلية والعلوية هو عبارة عن أنبوب طويل مغمور في ماء التخمير.

وعندما تسخن الحجرة السفلية، يبدأ الماء في التبخر وتكوين البخار. ومع استمرار البخار بالتجمع والتمدد، يرتفع الضغط في الحجرة السفلية. ونظرًا لأن البخار لا يجد مكانًا للهرب، فإنه يبدأ بالضغط على الماء الموجود في الحجرة، مما يدفعه للصعود للأعلى عبر الأنبوب إلى حجرة التخمير العلوية. ويمنع المرشح الموجود في قاعدة حجرة التخمير القهوة المطحونة من التسرب إلى الحجرة السفلية.

التخمير بالإفراغ بالسحب (السيفون) يتم تسخين الماء (1)، مما يولد ضغطًا للبخار يدفع مياه التخمير لأعلى نحو الحجرة العلوية (2) حيث تمتزج القهوة بالماء. وعند إزالة مصدر الحرارة، يتكثف البخار تاركًا فراغًا جزئيًا (3). وتتعاون الجاذبية والضغط الجوي على دفع القهوة المخمرة إلى الحجرة السفلية مرة أخرى وملء الفراغ.

ثم يمتزج الماء والقهوة في الغرفة العلوية وتبدأ عملية التخمير. خلال هذه المرحلة، تكون درجة حرارة الماء في الحجرة العلوية أقل من 100 درجة مئوية (212 درجة فهرنهايت)، وذلك لأنها لم تصل إلى الغليان التام، كل ما تحتاج إليه هو إنتاج كمية من البخار تكفي للتغلب على قوة الجاذبية ومقدار البار الواحد من الضغط الجوي لدفع ماء التخمير نحو الأسفل.

ومع ذلك، يظل البخار وأي مياه متبقية في الحجرة السفلية قيد التسخين. وخلال هذه العملية، ينتقل جزء من هذه الحرارة إلى ماء التخمير، مما يحافظ على ارتفاع حرارته، بل ربما يزيدها خلال فترة التخمير.

Once the brew is ready, the heat source is taken away. The steam cools and condenses, reducing the gas pressure inside the bottom chamber.

العودة إلى: عملية التخمير بالغمر - (قيد الترجمة) > Pressurised Immersion

You have Successfully Subscribed!