T 1.03 الارتفاع الجغرافي وخطوط العرض - عملية موازنة

الرجاء إنشاء حساب ل دورة قبل البدء بالدرس

تنمو قهوة الأرابيكا فقط في بيئتها الأصلية على ارتفاعات تتراوح بين 1000 و2000 متر فوق مستوى سطح البحر. (كريستين ب. شميت، 2006) ولكن هناك مزارع للقهوة على ارتفاعات تتراوح بين مستوى سطح البحر حتى ارتفاع 2800 متر. والسبب في هذا النطاق المحدود للنمو هو ضعف تحمُّل فصائل هذه النباتات للصقيع - إذ أن استمرار درجات الحرارة لأقل من 4 درجات مئوية سيؤدي إلى موتها. كما أن قابلية قهوة الأرابيكا للتأثر بمسببات الأمراض تحد أيضًا من إمكانية نموها على ارتفاعات منخفضة، حيث تزدهر هذه الكائنات الحية الدقيقة.

يرتبط الارتفاع الجغرافي للنمو ارتباطًا مباشرًا "بنطاق درجات الحرارة" المثالي للنبات. بعبارة أخرى، فإن نجاح زراعة قهوة الأرابيكا يعتمد على توازن دقيق بين الارتفاع الجغرافي وخطوط العرض. فحتى يتيح التنفس الخلوي الأمثل إنتاج محصول جيد بنكهة رائعة، يذكر , المهندس الزراعي ليوناردو هيناو أن درجة الحرارة النهارية التي تتراوح بين 17 و23 درجة مئوية هي العامل الأساسي لتعزيز التمثيل الغذائي للقهوة وتخزين السكريات في بذورها. (يمكنك الاستماع إلى مناقشة حول هذا الموضوع في هذا البث الصوتي من توم أوين.) فإذا كانت درجة الحرارة خارج هذا النطاق، يكون نبات القهوة عمليًا في حالة سبات. وغالبًا ما يتحقق هذا التوازن التوازن في الحزام الاستوائي الدافئ على ارتفاعات تتراوح بين 1000 و2000 متر فوق مستوى سطح البحر.

قد تنمو قهوة الأرابيكا خارج المناطق الاستوائية، ولكن البيئة الزراعية المناسبة غالبًا ما تكون عند خطوط العرض المنخفضة. وتعتبر المناطق الواقعة حول خليج بايرون في أستراليا خير مثال على ذلك، حيث يساعد مناخ الغابات المطيرة شبه الاستوائية القريبة من البحر على منع تكون الصقيع. ولعلك تتذكر من دروس الجغرافيا في المدرسة الثانوية أن تغير درجات حرارة المحيطات يكون أبطأ بكثير من تغير درجات حرارة اليابسة. ويرجع ذلك إلى أن الحرارة النوعية للماء أعلى بكثير من تلك الخاصة بالأرض والصخر، حيث يستهلك تسخين كيلو جرام واحد من الماء بمقدار درجة مئوية واحدة حوالي خمسة أضعاف الطاقة الشمسية اللازمة لتسخين كيلو جرام واحد من الصخر بمقدار درجة مئوية واحدة.

 

مقابلة مع ويليم بوت

Willem Boot is a pioneer of high-altitude farming of the geisha coffee cultivar around Boquete in Panama.

العودة إلى: البيئة الزراعية > Temperature

You have Successfully Subscribed!