T 2.02 فسيولوجيا نبات القهوة - الثمار والبذور

Anatomy of the Coffee Cherry and a Discussion of Peaberries

الرجاء إنشاء حساب ل دورة قبل البدء بالدرس

حبوب البيبري

على الرغم من أن نمو حبوب البيبري قد يعتبر خللاً في بعض الأحيان، إلا أنها لا تُفسد المذاق. وفي الواقع، يفيد العديد من العاملين في مجال التحميص أن تحميص حبوب البيبريقد يكون أسهل من تحميص حبوب القهوة العادية، وذلك بسبب شكلها المميز الذي يشبه كرة الرجبي. وتكمن المشكلة ببساطة في فقدان المحصول.

تشير الأبحاث أن تكوّن حبوب البيبري جاء نتاج إجهاد بيئي، لكن بعض النباتات أكثر عرضة لنمو حبوب البيبري أكثر من غيرها. وقد تصل نسبة تلك الحبوب في بعض الحالات إلى 40% من كمية المحصول. وعادةً ما تُزال النباتات المعرضة لنمو البيبري عليها من المزرعة، لأن وجود نسبة 1% من في المحصول تتسبب في خسارة 0.75% منه ( أ. كارفالهو مع ل. س. موناكو، 1969، صفحة 219).

وقد وجدت دراسة بحثية أجريت حول ري نباتات القهوة بالتنقيط أنه في السنة الأولى من زراعتها نمت حبوب البيبري بشكل كثيف في قطع الأراضي التجريبية التي لم يتم ريها، وشكلت نسبة هذه الثمار 21% من إجمالي المحصول (باربوسا وآخرون، 2015 ). كما يشير التقرير إلى أن "إنتاج حبوب البيبري يرتبط جزئيًا بسوء العوامل البيئية، خاصة عند الإزهار والإثمار. لذا، فإن اتباع أسلوب ري مناسب في هذه المراحل قد وفر ظروفًا أفضل لنمو حبوب القهوة، مما أدى بالتالي إلى خفض نسبة حبوب البيبري.’ وأظهرت الأبحاث أن درجات حرارة الهواء القريبة من 24 مئوية (أعلى بدرجة واحدة من الحد الأعلى للحرارة المثالية لقهوة الأرابيكا) تزيد من كمية حبوب البيبري في المحصول (بيزوبين وآخرون، 2007، وباربوسا وآخرون، 2015).

العودة إلى: البيئة الزراعية > Agronomy

You have Successfully Subscribed!