T 4.05 الآفات

الرجاء إنشاء حساب ل دورة قبل البدء بالدرس

الديدان الأسطوانية

الديدان الأسطوانية هي مجموعة متعددة الأنواع من الطفيليات التي تغزو جذور النباتات. ورغم وجود أكثر من ألفي نوع من الديدان الأسطوانية التي تصيب المحاصيل حول العالم، إلا أن الطريقة التي تغزو بها نباتات القهوة تعتبر متشابهة. فالديدان الأسطوانية الصغيرة، ذات المظهر المزعج الذي يشبه الثعابين المجهرية، تحفر طريقها إلى جذور النباتات. 

يسلط هذا النوع من الطفيليات الضوء على أوجه القصور في مبيدات الفطريات التقليدية القائمة على النحاس في مكافحة أمراض النباتات مثل صدأ الأوراق وداء حبوب القهوة. وعادة ما تتم مراقبة نمو الديدان الأسطوانية في التربة من خلال التحقق من النشاط الميكروبي النافع في التربة السليمة. وقد تترسب بقايا النحاس في التربة وتبقى لفترة طويلة بعد تفشي الصدأ وتقلل من تعداد الميكروبات بحيث تتيح للديدان الأسطوانية فرصة السيطرة على جذور نباتات القهوة. 

The most common type of nematodes affecting coffee are ‘root knot nematodes’. After the roots are colonised by the young, the roots develop large growths known as galls. These growths have the effect of reducing the plant’s performance. In the best-case scenario, plants will experience a 20% drop in yield (J. M. Waller et al, 2007). The worst-case scenario in a severe infestation results in defoliation and die-back leading to total crop failure. 

وقد تم العثور على الآفة في جميع أنحاء العالم، ولكن البرازيل أكثر البلدان تأثرًا بها. فحينما تم إخلاء الغابات المطيرة من أجل زراعتها، انتقلت الأنواع الأصلية إلى مزارع القهوة. وقد أظهرت البيانات من المسوحات التي أجريت في ولاية ميناس جيرايس، أكبر ولاية منتجة للقهوة في البرازيل، وجود فصيلة دودة جذر القهوة الأسطوانية في 22٪ من تربة مزارع القهوة. ونتيجة لذلك، يجب أن تكون مشاتل ميناس جيرايس مرخصة من مختبر رسمي لعلم الديدان للمصادقة على عدم وجود هذه الآفة في أراضيها (كامبوس ف.ب.، سيلفا ج. ر.، 2008).

دودة جذر القهوة الأسطوانية هي إحدى أنواع الديدان الأسطوانية التي تصيب عقدة الجذر. . صورة من تصوير تيم ويليامز، وتم نسخها بإذن من المنظمة العالمية لأبحاث القهوة

 

طرق المكافحة

There is no complete cure for plants with severe infestations.

العودة إلى: البيئة الزراعية > مسببات الأمراض

You have Successfully Subscribed!